شرح المكودي على الألفية في علمي الصرف والنحو

شرح المكودي على الألفية في علمي الصرف والنحو

 عنوان الكتاب: شرح المكودي على الألفية في علمي الصرف والنحو المؤلف: عبد الرحمن بن علي بن صالح المكودي المحقق: عبد الحميد هنداوي حالة الفهرسة: مفهرس فهرسة كاملة سنة النشر: 1425 - 2005 عدد المجلدات: 1 عدد الصفحات: 405 الحجم (بالميجا): 13

المؤلف: عبد الرحمن بن علي بن صالح المكودي المصدر: المكتبة الوقفية التاريخ : 29/12/2019 المشاهدات : 180

المحتوى

  •  عنوان الكتاب: شرح المكودي على الألفية في علمي الصرف والنحو
  •  المؤلف: عبد الرحمن بن علي بن صالح المكودي
  •  المحقق: عبد الحميد هنداوي
  •  حالة الفهرسة: مفهرس فهرسة كاملة
  •  سنة النشر: 1425 - 2005
  •  عدد المجلدات: 1
  •  عدد الصفحات: 405
  •  الحجم (بالميجا): 13

التعليقات

  • ازدواجية اللغة نظرة في حاضر اللغة العربية وتطلع نحو مستقبلها في ضوء الدراسات اللغوية
    ازدواجية اللغة نظرة في حاضر اللغة العربية وتطلع نحو مستقبلها في ضوء الدراسات اللغوية

    ازدواجية اللغة نظرة فى حاضر اللغة العربية وتطلع نحو مستقبلها فى ضوء الدراسات اللغوية

  • شرح التعريف بضروري التصريف
    شرح التعريف بضروري التصريف

    عنوان الكتاب: شرح التعريف بضروري التصريف المؤلف: ابن إياز المحقق: هادي نهر - هلال ناجي المحامي حالة الفهرسة: مفهرس فهرسة كاملة سنة النشر: 1422 - 2002 عدد المجلدات: 1 رقم الطبعة: 1 عدد الصفحات: 288 الحجم (بالميجا): 8

  • الإعجاز البيانى واللغوى فى القرآن الكريم
    الإعجاز البيانى واللغوى فى القرآن الكريم

    الإعجاز البيانى واللغوى فى القرآن الكريم * عميد كلية الدعوة بجامعة أم درمان الإسلامية.

  • أصول تدريس اللغة العربية
    أصول تدريس اللغة العربية

    أصول تدريس اللغة العربية

  • فوائت كتاب سيبويه
    فوائت كتاب سيبويه

    عنوان الكتاب: فوائت كتاب سيبويه المؤلف: الحسن بن عبد الله السيرافي أبو سعيد المحقق: محمد عبد المطلب البكاء حالة الفهرسة: مفهرس فهرسة كاملة الناشر: وزارة الثقافة والإعلام العراقية سنة النشر: 2000 عدد المجلدات: 1 رقم الطبعة: 1 عدد الصفحات: 112 الحجم (بالميجا): 3

  • تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها من منظور وظيفي
    تعليم اللغة العربية للناطقين بغيرها من منظور وظيفي

    اللغة تختزن تجربتنا مع العالم، تصور كيف أدركناه، وكيف أوقعنا الأسماء على المسميات، وكيف صنفناها وبنينا الدلالات، وكيف ربطنا بين الدلالات في شبكات، وكيف ربطنا بين الشبكات الدلالية في أنساق من المفاهيم والتصورات. ولذلك تُعد اللغة الأم جزءا من كيان الذات، ومكونا من أهم مكونات الهوية، لا يمكن تعويضها بغيرها من اللغات.